استراتيجية اخفض يدك
استراتيجية اخفض يدك

استراتيجية اخفض يدك : ماهي؟ استخداماتها، وكيفية تطبيقها لتعزيز الذكاء

تعتبر استراتيجيات التعلم الحديثة من أهم الأدوات التعليمية التي ساعدت بشكل كبير في تعزيز دور المعلم وتسهيل مهمة التعليم سواء كانت داخل الفصل أو كانت عن بعد عبر المواقع والتطبيقات والمنصات الالكترونية المختصة بتقديم المواد التعليمية؛ حيث ساعدت هذه الاستراتيجيات المعلمين على تقديم المادة التعليمية بصورة سهلة وبسيطة مما يجعل المعلومات راسخة في ذاكرة المتعلمين كما تساعدهم كذلك على استيعاب الدروس وتذكر تفاصيلها بسهولة، الأمر الذي يجعل من هذه الاستراتيجيات ذات فائدة مزدوجة لكل من المعلمين والمتعلمين على حد سواء كما تسهم بشكل كبير في توفير الوقت والجهد الذي تتطلبه عملية التعليم.

ولعل تطبيق هذه الاستراتيجيات خاصة مع الأطفال في مراحل التعلم المبكرة من أهم ما يضع بصمة المعلم في حياة طلابه وفي مسيرتهم التعليمية؛ إذ أن استراتيجيات التعلم تعمل على غرس مجموعة من السلوكيات والمبادئ المهمة للطالب كإدارة الوقت وتقدير قيمته وضرورة الإلتزام بقوانين العمل داخل الفصل، كما تنمي لديه مهارات التفكير الناقد وتنمي ثقته بنفسه وتحثه على الإنجاز وتزيد من مشاركة الطالب خلال العملية التعليمية.

استراتيجية اخفض يدك

تعتبر استراتيجية أخفض يدك من أهم هذه الاستراتيجيات التي استخدمها المعلمون داخل الفصل فساعدتهم في اكتشاف نقاط القوة ونقاط الضعف لدى الطلاب، وملاحظة مشاكل وصعوبات التعلم كحالات التوحد وتشتت الانتباه وغيرها، كما ساعدت المعلم على فهم شخصيات الطلاب وسماتها وبالتالي أسلوب الشرح والتوضيح المناسب لكل طالب.

فما هي استراتيجية أخفض يدك وما هي استخداماتها وما هي خطوات تطبيقها؟ هذا ما سنتطرق لشرحه من خلال هذا المقال.. استراتيجية أخفض يدك هي احدى استراتيجيات التعلم النشط التي تستخدم في عملية التعليم لكافة المراحل العمرية، ويتم تطبيقها بهدف توضيح وشرح محاور الدرس الرئيسية بصورة مبسطة وسهلة، كما تستخدم لمراجعة واستذكار معلومات الدروس التي سبق شرحها وليس الدروس الجديدة فحسب.

تقوم استراتيجية أخفض يدك على استخدام كف اليد لتوضيح فكرة الدرس الرئيسية بالإضافة للنقاط الفرعية التي تتفرع من الفكرة المحورية؛ وذلك لأن يد الإنسان تتكون من كف كبير يشكل الفكرة الأساسية للدرس وتتم كتابتها عليه، وخمسة أصابع يتم تسجيل الأفكار الفرعية عليها. كما يمكن كتابة سؤال على راحة اليد وكتابة اجابته على الأصابع الخمسة لجعل عملية تقسيم الدرس أكثر سهولة.

استخدامات استراتيجية أخفض يدك

تستخدم استراتيجية أخفض يدك لتحقيق ثلاثة أهداف تعليمية هي:
شرح درس جديد، مراجعة الدروس السابقة أو وضع الأسئلة واجاباتها، ويتم تطبيق هذه الاستراتيجية بإحدى طريقتين؛ إما لتعزيز الذكاء الحركي أو تعزيز الذكاء اللغوي لدى الطلاب.

خطوات استخدام استراتيجية أخفض يدك لتعزيز الذكاء الحركي

1ـ يقوم المعلم بتوجيه سؤال محدد لطلاب الفصل.

2ـ بعد طرح السؤال يقوم المعلم بوضع مجموعة من الاجابات المكتوبة أمام الطلاب.

3ـ يقوم الطالب بالإضطلاع على الإجابات ومن ثم يختار الإجابة الصحيحة بخفض يده عليها أو بخفض كف مصممة من البلاستيك أو الورق المقوى.

تعمل هذه الطريقة على تعزيز الذكاء الحركي كما تعتبر أيضا من استراتيجيات التعلم القائمة على مبدأ اللعب مما يجعل التعلم عن طريقها ممتعا وشيّقا.

خطوات استخدام استراتيجية أخفض يدك لتعزيز الذكاء اللغوي

هنا يقوم المعلم بتجهيز تصاميم جاهزة على شكل كف اليد ومن ثم توزيعها على الطلاب، ثم يطلب المعلم من كل طالب كتابة محاور الدرس الرئيسية وتلخيصها في خمس نقاط، أو يقوم بطرح خمسة أسئلة ليستخدم الطلاب مخطط اليد للإجابة عليها.

طريقة تطبيق استراتيجية أخفض يدك لشرح عناصر القصة

هنا تستخدم راحة اليد لكتابة الفكرة الأساسية التي تدور حولها القصة، ثم استخدام أصابع اليد لتوضيح أبعاد القصة الخمسة وذلك بكتابة العناصر التالية كل واحد على اصبع مختلف:

مكان القصة، زمان حدوثها، شخصيات القصة، المشكلة وأحداثها، وحل المشكلة.
كما يمكن تطبيق هذه الطريقة لتعليم الأطفال الصلوات الخمسة مثلا أو أركان الاسلام وغيرها.

وأخيرا ينبغي على المعلم تطبيق استراتيجيات التعلم مع طلابه
حتى يشجع دور الطالب بالإعتماد على نفسه في استنتاج المعلومات والمشاركة الفعالة داخل الصف بالإضافة لتنمية مهارات الطالب الاجتماعية.

شاهد أيضاً

استراتيجية التعلم بالاكتشاف

استراتيجية التعلم بالاكتشاف : ماهي؟ أهدافها، أهمية التعلم بالاكتشاف، أنواعه، خطواته، ودور المعلم

يقصد بالاكتشاف وصول الطالب للمعلومات المعينة بنفسه بالإعتماد على تفكيره وجهده دون تلقي مساعدة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.