قوانين التعليم عن بُعد للأطفال
ماهي قوانين التعليم عن بُعد للأطفال

ماهي قوانين التعليم عن بعد للأطفال التي يجب التقيد بها قبل بدء العملية التعليمية

ماهي قوانين التعليم عن بُعد للأطفال؟

خلال جائحة كورونا وتفشي الفايروس في كل أنحاء العالم فإن الطريقة المثلى لضمان استمرار حصول أطفالك على التعليم الذي يحتاجونه هي عن طريق التعليم عن بُعد، على الرغم من عدم وجودهم في فصول المدرسة إلا أن هنالك قوانين تتطلب مستوى من الانضباط لتكون تجربة الأطفال آمنة ومضمونة قدر الإمكان.

في هذا المقال ستجد نصائح حول عدد من النقاط المهمة التي من المهم الانتباه لها ليحصل الأطفال على أقصى استفادة من تجربة التعليم عن بُعد.

  • اختر مكانا جيدا من المنزل:

قم بإعداد موقع من المنزل من أجل الأنشطة التعليمية لطفلك، جيد الإضاءة والتهوية، تأكد من إبقاء الأبواب مفتوحة، اختر مكانا خاليا من المشتتات، مثل الضوضاء، الفوضى، الألعاب، روائح الطعام وغيرها من الأمور التي قد تجعل طفلك مشتت الذهن فاقدا لتركيزه، تأكد من وجود اتصال جيد بالإنترنت.

  • كن متواجدا بالقرب من طفلك أثناء عملية التعليم:

اضبط جدولك الزمني ليتناسب مع جدول طفلك، إذ لابد من وجود شخص بالغ يراقب ويتابع العملية التعليمية، فالتعليم عن بُعد تجربة جديدة وقد تكون مربكة أحيانا، وجودك بقرب طفلك يشعره بمزيد من الثقة والراحة، ولكن لا تجلس أمام الكاميرا بدلا منه، دع طفلك يجيب بنفسه عن الأسئلة بغض النظر عن مدى رغبتك في التحدث.

  • كن على اتصال منتظم بمعلم طفلك:

تواصل مع معلم طفلك، هذا التواصل يجعلك على علم بأي مستجدات تطرأ على طفلك وعلى عملية تعليمه، سيكون هذا التواصل ذو قيمة لك ولمعلم طفلك للمساعدة في التخطيط لتجارب التعليم التي تعمل بشكل أفضل لطفلك.

  • شجع طفلك على التواصل مع الزملاء والمعلمين:

سوف تتلاشى الإثارة الأولية لإغلاق المدرسة بسرعة عندما يبدأ الطلاب في فقدان أصدقائهم وزملائهم في الفصل والمعلمين. ساعد أطفالك في الحفاظ على الاتصال بالأصدقاء من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وتقنيات الإنترنت الأخرى. لكن راقب استخدام طفلك لوسائل التواصل الاجتماعي، ذكر طفلك بأن يكون مهذبًا ومحترمًا في اتصالاته وأن يتبع إرشادات المدرسة في تفاعله مع الآخرين. أبلغ عن أي قسوة في التعامل  أو أي مشاكل أخرى حتى يحافظ الجميع على علاقات صحية وتفاعلات إيجابية.

  • التعليم عن بُعد لا يعني البقاء متصلا لساعات طويلة:

راقب وقت جلوس طفلك أما الشاشة، لابد من التوازن بين جميع الأنشطة خلال اليوم، فهنالك وقت للنوم، اللعب، التفاعل مع العائلة ووقت للتعليم.

  • تأكد من عدم وجود مشاكل تقنية عند الاتصال:

قم بمراجعة الميكرفون والكاميرا قبل كل جلسة، علّم طفلك كيف يتأكد من جودة الاتصال بنفسه، وعلمه كذلك كيفية كتم الصوت وإلغاء كتمه، ذكّر طفلك أنه عند تشغيل الميكروفونسيستمع الفصل إلى كل ما يقوله أي شخص في نطاقه.

  • . احترام المعلم والفصول الدراسية:

نعم، طفلك يتعلم من المنزل، لكن عندما يقوم بتسجيل الدخول يكون في فصل دراسي حقيقي، ساعد طفلك على ارتداء الملابس اللائقة، ولا تقم بإخراجه من الجلسة من أجل مساعدة أخيه الأصغر أو فتح باب المنزل، أو نقل الأغراض من السيارة! … يجب أن يتعلم احترام الجلسة التعليمية كما لو كان في قاعة الصف في مبنى المدرسة.

  • اجعل طفلك يشعر بجدية التعليم عن بُعد وأهميته:

اسأل طفلك عن المواد التي سيتعلمها اليوم، عن شعوره تجاه المعلم والزملاء، عن مدى استمتاعه بالجلسات، تأكد من أنه قادر على استيعاب المواد، قم بمساعدته في إتقان ما يصعب عليه، تأكد من كل ما يمكن أن يجعل تجربته في التعليم عن بُعد تجربة ممتعة ومفيدة في نفس الوقت.

هذه هي القوانين التي يجب على أولياء أمور الطفل تعليمها لأطفالهم قبل بدء عملية التعليم عن بعد. لا تنس مشاركة المقال المختصر على الشبكات الاجتماعية بتفيد غيرك.

شاهد أيضاً

التنمر الإلكتروني في التعليم عن بعد

التنمر الالكتروني في التعليم عن بعد : التعريف، التأثير على الطلاب، والعلاج النهائي

المحتويات1 ماهو التنمر الإلكتروني في التعليم عن بعد 2 تأثير التنمر الإلكتروني في التعليم عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.